Stay Connected:     Join our Facebook page   Follow us on Twitter   Subscribe to our YouTube channel
   
Thursday, 20th September 2018

قَسَم الوجود في أرض الجدود

Posted on 19. Sep, 2014 by in Opinion

1451506_10200142514565399_255066532_n

..أقسم بالله العظيم

أن أحافظ مخلصاً على النظام الديكتاتوريّ الحاكم في بلادي العربية المصرية و أن أحترم الظلم و القهر و العدوان الداخلي و أن أرعى عائلتي في ظل الفساد رعايةً فقيرة متخلفة و أن أحافظ على صمتي تجاه فساد المفسدين و وحدة أهدافهم القذرة و سلامتها

..أقسم أن أكون عبداً للأسياد الآمرين مطيعاً لأوامرهم لا أخالفهم في شيء. فأوامرهم كتاب مقدس لا ريب فيه

أقسم أن أرى شرورهم بإرادتي و لا أحرك ساكناً.. ألا أسمعهم أو أتكلم عنهم .. أن أكون أعمى لا أرى ذنوبهم العظيمة..أقسم أنني سأطنش تطنيشاً كاملاً

أقسم أن أبرر لهم أفعالهم و رذائلهم و ما يفعلونه في بلادي كل يوم من سرقة ، قتل ، هتك عرض و إغتصاب وإستعفائهم و إستعراض عضلات أيديهم الآثمة على حساب بطون إخوتي المنقبضة إلى دواخلهم جوعاً و أن أجد لهم من العذر ما ينجيهم من العقاب الغير موجود لهم و لكنه يقف هناك بالمرصاد لي

أقسم أن أخفض قفاي لمن يحملون الأسلحة السوداء عند خصرهم و النسر واقفٌ  فوق رأس كل منهم يكاد يلمس السماء ينظر لي بإزدراء و سخرية لتنهال أيديهم على قفاي الذي يجب أن يكون كثمرة  طماطم طازجة ليتموا عملهم على أكمل وجه دون صمت و دون مقاومة مني أو حتى إبداء رأي حيال ذلك

“فهم “حماة الوطن و خادميه” و “درعه الآمن

 أقسم أن أكسر أقلامي قبل أن تنطلق تجاههم و سأقطع لساني بداية من “لغاليغه” إن لم يمدح و يمجد كل ما يفعلونه من أجلي و من أجل بلادي العزيزة الحرة

أقسم أن أحفظ و أصدق ما يملونه على عقلي المأسور بقيود الجهل المحيطة بي من جميع الإتجاهات بكلامهم المبتذل المليئ بالخداع و الأكاذيب و أن أثق بهم ثقة عمياء مهما رأيت من نذالتهم المفرطة

أقسم أن أكون خروفاً ينتظر تعليمات مرشده..و أن ألحس البيادة حتى يرضى عني أصحابها. بإختصار ، يجب أن أكون غبياً ليس لي أن أفكر

أقسم أن أعترف بعجزي و فشلي التام في التفكير و بحاجتي لمن يفكر نيابة عني و أتعهد بتسليمي عقلي كاملاً عهدة لمن يستطيعون التفكير أفضل مني فهم أدرى بمصلحتي و بمصلحة وطني الحبيب

( أصل التفكير بيتعبني)

.. ليشهد الله و التاريخ أنني..

مواطناً لا يستحق وطناً و أنني جباناً لا أستحق غفراناً. أنا فقط غلبان كل ما أريده يجب أن يكون متلخصاً في الطعام و ليذهب كل شيء إلى الجحيم

أقسم  أن أكون قليل الحيلة منتظراً موتي القادم لا محالة ليدفنوني قرب آبائي قليلي الحيلة و الذين دفنوا قرب أجداد أجدادي قليلي الحيلة أيضاً على أن تكون قلة الحيلة هي ميراث أنمو على تقبله كحقيقة ثابتة مثل كروية الأرض

ليعلم الجميع أنني لن أقف في وجه ظلمٍ أو طغيان أو إعتداء فأنا مواطن جاهل في كل شيء لا أعرف شيئاً و لا أريد أن أعرف شيئاً عما يجري من حولي و لا يخصني

سأعيش حياتي كافياً خيري شري منتظراً الهبات السخية من أسيادي و التي لا تكفيني لشراء العيش الحاف

“هي الحكومة هاتعمل إيه و لا إيه”

أقسم أنني سأقدم ولائي و طاعتي العمياء و حبي المزيف لكم جميعاُ

والله الموفق و المستعان


 
 

 

Email